بلاغ المكتب التنفيذي – اظطهاد الأطر من طرف ادارة المستشفى الجامعي ابن سينا

ladmin
2020-02-17T01:54:45+03:00
2020-10-11T01:56:41+03:00
بلاغات المكتب التنفيذي
17 فبراير 2020
بلاغ المكتب التنفيذي – اظطهاد الأطر من طرف ادارة المستشفى الجامعي ابن سينا

تلقينا في المنظمة الديمقراطية للشغل باستغراب وقلق بالغين اعمال الانتقام والاظطهاد المرتكبة من طرف مديرية المركز الاستشفائي الجامعي أبن سينا ضد الاخ حبيب كروم لممارسته لحقوقه الجمعوية و النقابية والحقوقية بتسليطه الضوء على التجاوزات والاختلالات على مستوى سوء التسير والتدبير التي همت وشاملت المهنيين والمواطنين المرضى على حد سواء،ان استمرار مدير المديرية المذكورة في نهج اساليب متخلفة بغاية الترهيب وتكميم الافواه والاصوات الحرة يعكس مستوى النكوص الذي اضحت عليه احدى اهم المؤسسات الاستشفائية ببلادنا، ان اقدام مديرية ابن سينا بتوجيه مراسلة للاخ حبيب كروم تستفسره حول مشاركته بمؤتمر حزب الاصالة والمعاصرة ايام 07/08/09/ فبراير 2020 بمدينة الجديدة بالرغم من اشعاره للمسؤولين شفويا وكتابيا كلها موثقة ، لخير دليل على الاستهذاف الممنهج والمقصود بغرض الانتقام والاساءة من جهة وعلى فشل ادارة بيروقراطية انتقامية ضعيفة تعتمد على اساليب منافية لمقتضيات ومضامين دستور المملكة.ان المكتب التنفيذي للمنظمة الديمقراطية للشغل:_ يدعو وزير الصحة الى التدخل العاجل لدى مديرية المركز الاستشفائي الجامعي من اجل تقويم الاعوجاجات والاعطاب والوقوف على التجاوزات والاختلالات وانصاف كافة العاملات والعاملين والمواطنين المرضى._ يستنكر انعدام العدالة الادارية على مستوى كافة المجالات و تحويل مؤسسة عمومية الى ضيعة خاصة._ يطالب بالتدقيق وفحص ومراقبة مالية مديرية المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا على غرار المديريات الجهوية ._ يدين وبشدة تسخير بعض المسؤولين المستفذين من الوضعية الكارثية التي تعيش على وقعها معظم المستشفيات التابعة لمديرية المركز الاستشفائي ابن سينا من اجل ضرب الحقوق المدنية والسياسية للعاملين مقابل امتيازات نفعية ذاتية ضيقة .يعلن تضامنه المطلق واللامشروط مع الاخ حبيب كروم و يهيب بكافة المناضلات والمناضلين الى التعبئة الشاملة ورص الصفوف لمواجهة كافة اساليب التعسفات والمضيقات التي تضرب في العمق حقوق المواطنة المكفولة والمضمونة دستوريا.

المكتب التنفيذي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.