الاتحاد المحلي للمنظمة الديمقراطية للشغل بسيدي قاسم اجتماعه التفاعلي الرقمي الثاني عن بعد

آخر تحديث : الجمعة 12 يونيو 2020 - 8:04 مساءً

نظم الاتحاد المحلي للمنظمة الديمقراطية للشغل بسيدي قاسم اجتماعه التفاعلي الرقمي الثاني عن بعد عبر منصة Meet google بتاريخ: 08/06/2020 انطلاقا من الساعة التاسعة ليلا، بمشاركة كل من:

 

وقد كانت تدخلات السادة المشاركين كما يلي:

  • كلمة السيد أمين البكار:

افتتح السيد أمين البكار الاجتماع بمداخلته التي تطرق فيها إلى انسجام المنظمة الديمقراطية للشغل مع أهداف و مطلب المرحلة شكلا و مضمونا و انتهاجها للتوجه الديمقراطي الحداثي في إطار الترافع عن قضايا الطبقة العاملة بكل نزاهة وشفافية ملتزمة بشعار المنظمة الديمقراطية للشغل ” النقابة بشكل مغاير ”  داعيا إلى التجند المستمر وراء صاحب الجلالة نصره الله ومباركة مجهوداته ومبادراته الاستباقية من أجل تحقيق التنمية الشاملة للبلاد، و تحقيق كرامة العنصر البشري وحماية مكتسباته.

  • كلمة السيد ميلود حريش:

استهل مداخلة بالتذكير بالظروف التي فرضت هذا اللقاء التواصلي عن بعد وإلزامية التقيد بإجراءات الحجر الصحي ،ثم تطرق إلى مفهوم الديمقراطية في العمل النقابي الذي اتخذته المنظمة الديمقراطية للشغل منهاجا وممارسة سواء على المستوى الداخلي في العلاقة مع المنخرطين وخدمة قضاياهم العادلة ومطالبهم المشروعة والعمل على تأطير الشغيلة وتوعيتهم بادييات العمل النقابي الجاد والملتزم ،أو على المستوى الخارجي من حيث التفاعل مع باقي المتدخلين والفاعلين في المجال التنموي وفق مقاربة تشاركية انطلاقا من التشخيص التشاركي والبحث عن الحلول للمشاكل المطروحة من أجل المساهمة في التنمية المنشودة وحماية حقوق وكرامة العنصر البشري على اعتبار الموظف الجماعي  محور كل عملية تنموية محلية.

كما تتجلى صورة الممارسة الديمقراطية في منهجية المنظمة الديمقراطية للشغل من خلال العمل على تشبيب النخب وضمان ولوج الجميع إلى مراكز المسؤولية وتحقيق المساواة وتكافؤ الفرص والتداول التشاركي للمعلومات والمشاركة في صنع القرار.

 

  • كلمة السيد رضوان بنطيبي:

أشاد بأن النقابة عنصر أساسي في بنية الديمقراطية السياسية والاجتماعية، فهي الوجهة الناجحة في كل مجالات العمل في القطاعين العام والخاص، تنطق باسمهم و تدافع عن حقوقهم لتحسين أوضاعهم. فبدون النقابات يبقى الفرد وحيدا في مواجهة المشغل وبها تحد من سلطة راس المال لصالح الأغلبية العاملة، فالمجال المفضل لخلق مجتمع ديمقراطي هو العمل النقابي والذي يحدد علاقة العمال بمشغلهم وبمشاركتهم في المردودية والإنتاج الذي ينعكس إيجابا في رفع مستوى دخلهم ونمو أكبر للعدالة الاجتماعية.

وبين أن المؤسسة والحياة النقابية مدرسة للتعلم والتمرن عن طريق الانخراط والحوار والتصويت الحر واتخاذ القرارات واختيار القيادات والدفاع عن مكاسب العمال أو الموظفين، كما تحدث عن الرؤية السديدة والواضحة والذكية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، والتي بها كان بلدنا سباقا في مكافحته لوباء كورونا وحماية الأرواح فور تسجيل الحالات الأولى للاصابة تبنت المملكة سلسلة من الإجراءات القائمة على مقاربة وقائية واستباقية لاحتواء الوباء، كما اكد على ضرورة انخراط المنظمة الديمقراطية للشغل عبر مختلف أطرها الصحية و ذلك لمواجهة جائحة فيروس كورونا و كذلك مدهم بتحفيزات استثنائية على غرار الدول الاخرى، وزاد قائلا كلنا مجندون وراء ملكنا في خدمة إخواننا وأحباءنا و بلادنا تحت شعار بقى فدارك تنقدنا او تنقذ حياتك، فاللهم ارفع عنا هذا الوباء على البلاد والعباد آمين.

  • كلمة السيد عبد اللطيف التزوطي:

دعا في مداخلته الى ضرورة خلق مواطن يفهم معنى النقابة ويتشبع بأهدافها النيرة وطالب بتشبيب المنخرط لما له من نتائج حميدة في المسار النقابي النزيه وأثار نقطة هامة في ظل جائحة كورونا التي أصابت العالم بأسره وخصوصا بالقطاعات الغير المهيكلة التي أبانت عن عدم قدرتها للتعايش مع الوباء المنتشر لتكون في أمس الحاجة إلى ضمد جراحاتها حتى تتساوى في مطالبها وبقية القطاعات الأخرى مشيرا الى ضرورة الدعوة الى التكوين المستمر.

  • كلمة السيد عزيز حسني:

تناول في مداخلته سرد المشاكل المطروحة من طرف المواطنين وخاصة في شق الصحة بمشرع بلقصيري، حيث يعرف هذا القطاع إهمالا من طرف المسؤولين وخصوصا أن المدينة تحاط بعدد كبير من الدواوير التي تلزم المسؤولين الى إعادة النظر في إيجاد خطة استراتيجية للنهوض بهذا القطاع الهام.

  • كلمة السيد عز الدين بوخنوس:

أشاد بالمجهودات الجبارة التي تدعو إليها المنظمة الديمقراطية للشغل إلى كافة المنتمين لها مشيرا إلى أن العمل النقابي هو الأداة الوحيدة والسلاح الفتاك الذي يحول دون تواجد عديمي الضمير والمفسدين بالساحة السياسية بالمنطقة كما دعا إلى ضرورة التشبث بالقيم الصالحة دفاعا عن مكتسبات وطننا الحبيب وفي حالة العكس ستكون أزمة اجتماعية وسياسية صعبة.

  • كلمة السيد مراد العسعوس:

سرد مجمل الإكراهات الخاصة بالعمال فيالمجال الفلاحي التي تحول دون تشبتهم بالتحاقهم بالعمل النقابي لضعف تكوينهم في هذا المجال وعدم دعمهم بتكوين مستمر خاص لتحسين مستواهم المعرفي بالنقابي ودوره الأساسي في الحياة السياسية العامة بالبلاد تقريبا للحس النقابي لديه.

  • كلمة السيد فيصل الطيبي:

طالب خلال مداخلته برفع الحيف عن حراس الأمن الخاص ودعا الى التصريح بعدد الأيام الفعالية للعملوأنتكون أجرتهم الشهرية ملائمة ماع الحد الأدنى للأجور وكذا تحديد مهام هذه الفئة و تحديد ساعات العملها.كما طالب بالمنحة السنوية و الأعياد و المطالبة بالمدة القانونية للعطلة السنوية.

 

  • كلمة السيد الكباسي عبد الوهاب:

ألح على ضرورة مراسلة الحكومة من أجل تحسين وضعية المتقاعدين مع شملهم للزيادة كسائر الموظفين الذين لا زالوا يعملون بقطاعتهم الوظيفية.

  • كلمة السيد عبد الواحد العناية:

صرح في مداخلته على وجود عدة إكراهات بميدان النقل واللوجستيك على صعيد الإقليم مثل تجاهل السلطات في إقحام أرباب النقل ضمن اجتماعاتالدورات وطالب الجهات المسؤولة بضرورة إدراج الطريق الوطنية ضمن المسالك فيما يخصالرخص المؤقتةوتحديد المسار باعتبار بند رخصة النقل لا يدخل في الطريق الوطنية.

وفي الأخير،انتقل السيد أمين البكار الى سرد وتلخيص كل المداخلات بعد تقديم الشكر الى كل المتدخلين والطاقم الساهر على إنجاح هذا الاجتماع وعلى رأسهم السيد رشيد رزوموجنود الخفاء وقد خلص الاجتماع الى عدة توصيات بمختلف القطاعات من أهمها:

== التوصيات ==

فيما يخص الجماعات الترابية:

  • 1) احترام الحريات النقابية و حرية تاسيس المكاتب النقابية.
  • 2) تفعيل دور اللجان الثنائية المتساوية الاعضاء.
  • 3) العمل على توحيد المعايير و تحقيق المساواة و تكافؤ الفرص فس ما يخص تنقيط و ترقية الموظفين الجماعيين.
  • 4) العمل على تفعيل الهيكل التنظيمي و تحديد المسؤوليات و الاختصاصات.
  • 5) العمل على تسوية الوضعية الادارية و المالية لحاملي الشواهد العليا و الديبلومات.
  • 6) العمل على حذف السلم السابع المشؤوم.
  • 7) أي تغيير في طريقة العمل و مطالبة الحكومة بالمرور إلى العمل الرقمي الذي سيزيد الضغط على كاهل الفئات المرتبة في السلاليم الدنيا (6 و7) مع مفارقة تتمثل في أن هذه الفئة من الموظفين حملة الشواهد العليا تعتبر حيف يل ظلم في حقهم و ازدواجية في نظرية ثنائية الحق و الواجب,
  • 8) يجب تحقيق العدالة في التحفيزات و توزيع مستحقات الساعات الاضافية وفق مقاربة الاستحقاق و ليس المحاباة و التمييز.

قطاع الصحة:

  • 1) نثمن كل المجهودات المبذولة من طرف الأطر الصحية للحد من انتشار وباء كوروناCovid—19 وطنيا وإقليميا.
  • 2) الدعوة الى ضرورة التزام الأطباء المتخصصين بالحراسة والمداومة والإلزامية داخل المستشفى الإقليمي والأطباء العاميين بالمراكز الصحية الحضرية أو بالمجال القروي من اجل تخفيف مدى المواعيد ولضمان استمرارية العلاج للمرضى
  • 3) نسجل النقص الحاد في الأدوية و خاصة التي توصف الى مرضي السكري وارتفاع الضغط الدموي والتحليلات الطبية كذلك في المواد البشرية بشكل عام إلا أن هناك ضرورة قصوى للبحث عن كيفية جلب أطباء متخصصين في النساء والتوليد لما يعرفه الإقليم من خصاص مهول ينتج عنه عدة مشاكل وعواقب وخيمة للمواطنين وكذلك الأطر الصحية العاملة بالمصلحة
  • 4) إننا في المنظمة الديمقراطية للشغل بالإقليم وباعتبارنا قوى تشاركية واقتراحية نستغرب عن عدم إشراك الفرقاء الاجتماعيين في التدابير التي اتخذتها بشكل ارتجالي دون المراعات الى ظروف الشغيلة بالقطاع كما نلتمس من المتدخلين في القطاع بفتح تحقيق نزيه وشفاف بخصوص الصفقات وأنواعها والى من يتم تفويتها أو تفويضها وكيفية تتبعها .
  • 5) ربط المسؤولية بالمحاسبة و الكشف لائحة اسماء المشاركة في الصفوف الامامية لمواجهة الوباء والمنح المرصودة الى هذا الغرد وكيفية صرفها

العمال في مجال الفلاحة:

  • 1) الرفع في الأجور
  • 2)العمل على توسيع قاعدة المنخرطين مع الحرص على تأطيرهاوتكوينها في مجال الفلاح وتقنيات الترافع عن مطالبها.
  • 3) إن مدونة الشغل لم تنصف هذه الفئة من حيث موادها وبنودها لد نلتمس مراجعة مدونة الشغل لرقع بهذا المجال الحيوي
  • 4)المطالبة بالتتبع والمراقبةلكل الإجراءات القانونية من طرف مفتشية الشغل بتنسيق مع الضمان الاجتماعي من اجل ضمان حقوق هذه الفئة

حراس الأمن الخاص

  • 1) الحرص الى الالتزام بدفتر التحملات من طرف المشغل
  • 2) تتبع الإجراءاتالقانونية من التصريح بالأيام الفعلية للعمل العطلة السنوية المنح
  • 3) الرفع من الأجور تحديد المهام وساعات العمل

المتقاعدين

  • 1) الحرص على هذه الفئة حيث أنها قدمتللقطاع المنتمية اليه بكل فناء وجد وعطاء فكيف نقصيها من الترقيات والعلاوة المعاشية وتحرم من الزيادة في الأجور
  • 2) الدعوة الى تخفيض نسبة الخصم الضريبي أوإعفاء هذه الفئة لماقدمته الى الوطن من خدمات جليلة وتضحيات جسام

قطاع النقل المزدوج

  • 1) الدعوة الى ضرورة التعامل مع هذه الفئة بصفتهم مهنيي قطاع النقل على غرار وسائل النقل الأخرى
  • 2) الحرص على استدعائهم لحضور الاجتماعات التي من شأنها رفع من صورة وجودة هذا القطاع
  • 3) تسوية الوضعية كيف يعقل أنالمهني يزاول المهنة لمدة تفوق تسعة سنوات برخصة مؤقتة
  • 4) الالتفات لهذه الفئة من الناحية الاجتماعية والاقتصادية وخاصة منذ التزامهم بالتعليمات الصادرة عن السلطات بالحجر الصحي من تعويضات ….
  • القطاع الخاص:
  • 1  إيجاد صيغة لدعم مالي مباشر للمقاولات العاملة بقطاع التصوير جبرا للأضرار وتفاديا لخطر الإفلاس
  • 2. اطلاق دراسة وبحث ميداني حول وضعية قطاع ا لتصوير والتأثير الاقتصادي والاجتماعي للجائحة عليه وعلى العاملين فيه
  • 3 المطالبة بدورات تكوينية لتحسين جودة وخدمات القطاع تماشيا مع متطلبات الوقت الراهن والعولمة الرقمية الحالية

– 4مواكبة المهنيين في مجال التحول الرقمي وتكوينهم في مجال اليات التجارة والتسويق الإلكتروني

– 5 الإعفاء الكلي من الضرائب والرسوم الجماعية لسنة 2020 وتأجيل وجدولة سداد سنة 2019

  • قطاع التعليم:
  • 1  وضع استراتيجية محكمة لضمان السير العادي للدراسة بالعالم القرو ي
  • 2  ضرورة إيجاد وسائل النقل بمختلف الدواوير والمناطق النائية بالمنطقة
  • 3  توحيد المناهج الدراسية
  • 4  المطالبة بتحسين العرض المدرسي عن طريق تأهيل المؤسسات التعليمية وتوسيع العرض المدرسي واعتماد المدارس التشاركية ،مع ضرورة

الرفع من جودة التكوين الأساسي للمدرسين.    

 اننا في المنظمة الديمقراطية للشغل نسجل دعما المطلق مع  ضحايا النظامين. وإشكالية التعاقد و الترقية والى فئة  المتصرفين

توصيات عامة

واختتم الاجتماع على الساعة 23H30

إمضاء:

كاتب الاتحاد المحلي: أمين البكار

2020-06-12 2020-06-12
odtpress