المنظمة الديمقراطية لمهنيي النقل: بيان

آخر تحديث : الإثنين 17 سبتمبر 2018 - 4:35 مساءً
عقد المكتب الوطني للمنظمة الديمقراطية لمهنيي النقل العضو بالمركزية النقابية المنظمة الديمقراطية للشغل يوم الأربعاء 5 شتنبر 2018 إجتماعه الدوري الثالث بمقر المنظمة الديمقراطية للشغل بآسفي، تداول فيها أعضاء المكتب الوطني بالدرس و التحليل راهنية الوضع المهني المقلق و المتسم بالضبابية في ظل تلكؤ الحكومة في الإستجابة للملف المطلبي للمهنيين و شغيلة النقل، و في سياق يعرف تراجع هامش الحريات و التضييق على العمل النقابي الجاد بغرض تكميم الأفواه و ترهيب الفاعل النقابي لفسح المجال و تعبيد الطريق أمام المتربصين بقطاع النقل لتنفيذ مخططاتهم الإستثمارية ضدا على إنتظارات و مطالب المهنيين الإجتماعية و الإقتصادية العادلة و المشروعة، و بعد التطرق إلى مضامين الخطابات الملكية الأخيـرة و إنطلاقا من التوجهات المولوية السامية المتعلقة بتنزيل ورش الجهوية المتقدمة في أفق  بلورة نمودج تنموي جديد يروم تحقيق العدالة المجالية و الإجتماعية و تجسير الهوة بين جميع الفاعلين لاسيما الإختصاصات الموكولة لمجالس الجهات في مجال النقل، كما كان هذا الإجتماع مناسبة للوقوف على الوضعية التنظيمية الداخلية للمنظمة الديمقراطية لمهنيي النقل، و مدى تجاوب الأجهزة مع المقررات التنظيمية، و قرارات المكتب الوطني وفي نهاية أشغال إجتماعه أصدر المكتب الوطني بيانا للرأي العام الوطني و المهني سجل من خلاله المواقف الآتيــــة: 
 
1-يدعو السيد رئيس الحكومة لتنزيل مضامين الخطابات الملكية السامية عبر فتح حوار و طني حقيقي يروم بلورة منهج و رؤية جديدة لتدبير قطاع النقل و اللوجستيك بالمغرب، و رسم مسافة ثقة و تعاون بين جميع المتدخلين في القطاع.
 
2- يجدد دعوته لتنظيم مناظرة وطنية لإصلاح الإختلالات البنوية و التنظيمية التي يعاني منها  قطاع النقل الطرقي بالمغرب و تأهيل الرأسمال اللامادي الذي يزخر به القطاع.
   
3- يدعو السادة رؤساء مجالس الجهات لتنظيم لقاءات إستعجالية تشاورية مع الفاعلين المهنيين في قطاع النقل بالجهات وإعطاء الإهتمام اللازم لهذا القطاع  في إطار الإختصاصات الجديدة الموكولة لهم.
 
4- يعلن تضامنه المطلق واللا مشروط مع المناضل عبد العزيز الصبري نائب الكاتب العام الوطني و المناضل عبد الله إد اسماعيل الكاتب الإقليمي للمنظمة الديمقراطية لسائقي سيارات الأجرة بتزنيت.
  
  5- يرفض كل أشكال التضييق على الحريات النقابية و تلفيق التهم الجاهزة للفاعلين النقابين بغية إسكات صوتهم و تعبيد الطريق للمتربصين وسماسرة القطاع لتنفيذ مخططاتهم الإستثمارية ضدا على المطالب العادلة والمشروعة لمهنيي وشغيلة النقل.
 
6 –يحتفظ لنفسه بسلك و نهج كل الطرق القانونية المتاحة للدفاع على الفئات التي يمثلها.
 
7- يدعو المجلس الوطني لعقد دورة إستثنائية يوم الأحد 21 أكتوبر 2018 بالمركب الثقافي و الإجتماعي ثريا السقاط بمدينة الدارالبيضاء.
 
8- يجدد تضامنه مع عاملات و عمال شركة ستاريو للنقل الحضري و يستنكر الإعتداءات المتكررة التي تطال المستخدمين.
 
9 -يوجه مذكرة تنظيمية للأجهزة النقابية الوطنية تلخص القرارت التنظيمية للمنظمة ويدعو الجميع للتفاعل و التقيد بمضامنيها. 
 
عن المكتب الوطني 
الكاتب العام الوطني 
مصطفى شعون.   
2018-09-17
المنظمة