المنظمة الديمقراطية للتعليم: نداء دعم الأساتذة المتعاقدين

آخر تحديث : الإثنين 17 سبتمبر 2018 - 4:19 مساءً

في إطار مواكبة المنظمة الديمقراطية للتعليم العضو في المنظمة الديمقراطية للشغل ODT لمختلف القضايا التي تهم عامة الشعب المغربي في ظل ظرفية سياسية واقتصادية واجتماعية تتسم بتواصل الهجمة الشرسة للنظام الرأسمالي النيوبرالي المتوحش بقيادة مراكز القرار الدولي وأداتها المحلية: الحكومة اليمينية المحافظة التي تعمل لتمرير المخططات المملاة عليها والتي تستهدف ضرب الخدمات الاجتماعية العمومية وفي طليعتها التعليم التي تستهدفه عبر عدة مدخلات (أنظمة أساسية مجحفة بتحويل الموظفين إلى عمال بالتوظيف بالتعاقد، تكوين بدون توظيف، والتوظيف بدون تكوين…) وذلك لضرب المكتسبات المادية والاعتبارية للأساتذة وخاصة الأساتذة المتعاقدين وخاصة فيما يتعلق بالأجور والترقي والاستقرار النفسي والاجتماعي لاعتماد الهشاشة في التشغيل. وبناء عليه فإن المكتب الوطني للمنظمة الديمقراطية للتعليم ODT يؤكد للرأي العام الوطني والدولي مايلي: تجديده رفض التوظيف بالعقدة وبتحويل موظفي التربية الوطنية إلى عمال التربية. مطالبته بإدماج الاساتذة المتعاقدين الذين فرض عليهم التعاقد في الوظيفة العمومية وإدماجهم في نظام أساسي واحد وموحد لموظفي قطاع التربية الوطنية. يعبر عن مساندته وانخراطه في المعركة النضالية للأساتذة المتعاقدين ليومي 29 و30 غشت 2018 بالرباط ويهيب بمناضلات ومناضلي المنظمة الديمقراطية للتعليم وكافة الشغيلة التعليمية إلى المشاركة المكثفة فيها دفاعا عن المدرسة العمومية ذات جودة من التعليم الأولي إلى العالي ودفاعا عن كرامة العاملين بها بإنصافهم وإدماجهم. ومـــــــا ضــــاع حـــــق وراءه طـــــالـــب.

محمد المنصوري

الكاتب العام الوطني للمنظمة الديمقراطية للتعليم

2018-09-17
المنظمة