المنظمة الديمقراطية للتعليم تستنكر بيان وزارة التربية الوطنية الرامي لحذف الترقية بالأقدمية

آخر تحديث : السبت 21 يوليو 2018 - 8:49 مساءً

تلقى المكتب الوطني للمنظمة الديمقراطية للتعليم العضو بالمنظمة الديمقراطية للشغل ODT باستغراب كبير البلاغ الصحفي الذي أصدرته وزارة التربية الوطنية بتاريخ 20 يوليوز 2018 و خاصة فيما يتعلق منه بحذف إمكانية الترقية بشكل تلقائي باعتماد سنوات الأقدمية، في محاولة جديدة من الحكومة و عبر وزارة التربية الوطنية ضرب ما تبقى من مكتسبات ضئيلة للشغيلة التعليمية، و بدل إنكباب الحكومة على إنصاف ضحايا السياسات المتعاقبة في هذا القطاع تسعى مجددا لإضافة ضحايا جدد تحت عدة مسميات في أفق إغلاق الباب أمام الترقية بالتسقيف و الإختيار . و اخضاعها لإجراءات تصفوية توحي بالتوجه الصامت نحو حذفها.

و بناءا على ما سبق فإن المكتب الوطني للمنظمة الديمقراطية للتعليم العضو بالمنظمة الديمقراطية للشغل يؤكد ما يلي :

1- رفضه المطلق المضامين البلاغ الصحفي ليوم 20 يوليوز2018 ولكل محاولة حكومية للزحف على ما تبقى من مكتسبات الشغيلة التعليمية و على رأسها الحق في الترقية.

2- تأكيده على ضرورة إخراج نظام أساسي عادل ومنصف لكل الفئات التعليمية دون تمييز مع إدراج الأساتذة الموظفين عبر أفواج 2016 – 2017 – 2018 ضمنه و التراجع الفوري عن صيغة التوظيف بالتعاقد.

3- مطالبته بإضافة حق الترقي بالشواهد الجامعية كمعيار للترقية مع الإبقاء على الترقية بالأقدمية ( الإختيار، التسقيف… ) كمكتسبات تاريخية للشغيلة التعليمية.

4- دعوته لنساء و رجال التعليم للمشاركة المكثفة في المسيرة الوطنية الاحتجاجية في بداية الموسم الاجتماعي وذلك يوم 30شتنبر 2018بالرباط التي دعت إليها Odt للتصدي لكل المحاولات التصفوية للمكتسبات التي ناضلت من أجلها الشغيلة التعليمية وكذلك للتصدي للسياسة التخريبية للمدرسة العمومية. وكما يهيب المكتب الوطني الى الإلتفاف حول إطارهم المناضل المنظمة الديمقراطية للتعليم ODT.

عن المكتب الوطني الكاتب الوطني : أحمد منصوري

الرباط في 21 يوليوز 2018

2018-07-21
المنظمة